بيّنت آخر الإحصاءات العالمية الخاصة بحصر أعداد الضحايا والمصابين في دول العالم جراء اتّساع رقعة انتشار جائحة كورونا المستجد-"كوفيد19" ان ايطاليا تعدّت الصين اليوم بنسبة تفوق الضعف، في حصيلة أعداد الضحايا وذلك في أسوأ كارثة مرت فيها البلاد منذ أمد بعيد.

وسجّلت ايطاليا التي تعاني بقسوة وألم من سرعة تفشي الفيروس بين السكان حتى مساء اليوم الثلاثاء، 6820 ضحية، منهم 743 ضحية سقطت اليوم فقط، فيما سجلت الصين وهي اول دولة اكتشف فيها الفيروس حتى الآن وفاة 3277 ضحية، منهم 7 ضحايا فقط اليوم، وذلك حسبما تفيد بيانات منظمة الصحة العالمية.

وتعتبر ايطاليا الآن أخطر البؤر عالميًّا من حيث سرعة تفشي الوباء بين السكان وأعداد الضحايا والإصابات المسجّلة بشكل يومي، حيث أصبحت تسجّل أعداد ضحايا بالمئات وإصابات جديدة بالآلاف.

وفيما يلي بالترتيب، إيطاليا والصين الأولتين عالميًّا من حيث عدد الوفيات والإصابات، بينت الإحصاءات أن اسبانيا تليهما بعدد الضحايا الذي بلغ 2800 حالة وفاة، منهم 489 ضحية اليوم. يليها إيران بـ1934 حالة وفاة، منهم 122 اليوم، ثم فرنسا ب860 حالة وفاة حتى مساء امس، يليها الولايات المتحدة الأمريكية ب642 وفاة 100 منهم اليوم، ثم بريطانيا التي سجلت وفاة 422 مصاباً، يليها هولندا بـ276 وفاة، ثم ألمانيا بـ149 وفاة، ثم سويسرا وبلجيكا بـ 122 وفاة، لكل منهما، وكوريا الجنوبية بـ120 وفاة، يليها اندونيسيا ب 55 وفاة، واليابان ب42 وفاة، ثم تركيا ب 37، ثم السويد 36، والفلبين 35، ثم البرازيل 34 حالة وفاة، كما سجلت العديد من الدول حالات وفيات اقل من هذا الترتيب.

فيما لا تزال الصين التي اكتشف فيها الفيروس في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي، الأولى عالميا من حيث عدد المصابين حيث سجلت أكثر من 81 ألف إصابة، حتى اللحظة، تليها ايطاليا بما يقارب من 64 الفاً، حتى مساء أمس حيث تعلن ايطاليا بياناتها في المساء، ثم أمريكا التي قفز فيها أعداد المصابين بشكل ملحوظ في الأيام الأخيرة مسجلة بأكثر من 46 الف إصابة، ثم اسبانيا بأكثر من 39 ألفاً، يليها ألمانيا بأكثر من 31 الفاً، ثم إيران التي سجلت ما يقارب من 25 الفاً، يليها فرنسا بما يقارب من 20 الفاً، حتى مساء أمس، ثم كل من كوريا الجنوبية، وسويسرا بأكثر من الـ9 آلاف لكل منهما، يليها بريطانيا بما يقارب من اـ 7 آلاف، يليها هولندا بأكثر من 5 آلاف، واستراليا بما يقارب من 5 آلاف إصابة.

وبالعودة إلى بيانات أعداد الضحايا عالميا بينت الإحصاءات العالمية وفاة 18273 شخصاً في 196 دولة وإقليما ومنطقة حول العالم، فيما أوضحت الأرقام إصابة اكثر من 409 آلاف حالة.

وفي المقابل بينت الأرقام زيادة في أعداد المتماثلين للشفاء حول العالم لتصل إلى ما يقارب من الـ 105 آلاف شخص.

وفي دول الشرق الأوسط الأقل تأثراً نوعاً ما من حيث عدد الوفيات، فقد بينت أحدث البيانات ان العراق تعتبر الأكثر تاثراً في المنطقة بعد ايران وتركيا حتى الآن، حيث سجلت 27 حالة وفاة، منهم 4 توفوا اليوم، و316 إصابة منهم 50 حالة جديدة، يليها مصر ب19 حالة وفاة، و366 إصابة، ثم الجزائر بـ19 وفاة منهم حالتان أعلن عن وفاتهما اليوم، وتسجيل 264 إصابة، يليها المغرب بـ 5 وفيات منهم وفاة شخص واحد اليوم، وتسجيل 170 إصابة مؤكدة، منهم 27 اليوم، ثم لبنان بـ 4 وفيات، و 304 إصابة منهم 37 اليوم، يليها البحرين بـ 3 وفيات منهم وفاة شخص اليوم، و390 إصابة منهم 13 إصابة جديدة، ثم قبرص بوفاة 3 أشخاص منهم شخصان اثنان اعلن اليوم عن وفاتهما، و116 إصابة، يليها تونس بـ 3 وفيات، و 114 إصابة منهم 25 جديدة، ثم إسرائيل بوفاة ثلاثة اشخاص، اثنان منهما اعلن اليوم عن وفاتهما، و 1656 إصابة منهم 214 اليوم، يليها بالترتيب الإمارات بوفاة شخصين اثنين، وإصابة 248 شخصا، منهم 50 جديدة، ثم السعودية التي أعلن اليوم فيها عن وفاة شخص متأثرا لإصابته بالفيروس، وإصابة 767 شخصا منهم 205 إصابات جديدة، ثم السودان التي سجلت حالة وفاة و3 إصابات.

أما دول الشرق الأوسط الأخرى التي سجلت إصابات بالفيروس ولم يسجل لديها أي حالات وفاة فهي: قطر 501 اصابة، الكويت 191 إصابة، منهم حالتان اثنتان اليوم، الأردن 127 إصابة، سلطنة عمان 84 إصابة، منهم 18 جديدة، فلسطين 60 إصابة منهم إصابة واحدة اليوم، سوريا إصابة واحدة.